البنتاغون: نراقب مسار الصاروخ الصيني.. والصين: لا داعي للقلق

قدرت مصادر إعلامية صينية، سقوط حطام الصاروخ الصيني، في المياه الدولية وقلّلت من المخاوف، بقولها: لا داعي للقلق.

وفي وقت سابق، حذّر خبراء الفضاء، من احتمالية سقوط حطام جراء عودة دخول غير منضبطة للقسم الرئيسي البالغ وزنه 20 طناً لمركبة الإطلاق، إلى الغلاف الجوي للأرض والذي يقدرون أنه سيحدث مطلع الأسبوع المقبل أو يوم الاثنين.

من جهتها، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” أمس الأربعاء أنها تتعقب مسار الصاروخ الصيني الذي من المفترض أن يدخل بشكل غير مضبوط الغلاف الجوي في نهاية هذا الأسبوع مع خطر سقوطه في منطقة مأهولة بالسكان، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي، إن وزير الدفاع لويد أوستن “أُبلغ بالأمر ويعلم أن قيادة الفضاء تتعقب حرفياً هذا الحطام الصاروخي”.

وأطلقت الصين أول مكونات محطتها الفضائية “سي إس اس” بصاروخ “المسيرة الطويلة 5 بي” (لونغ مارش 5 بي). وسيهبط جسم هذا الصاروخ خلال الأيام القليلة المقبلة في مكان لم يحدده أحد.

وأوضح كيربي: “إنه جسم الصاروخ تقريباً، إذا فهمت بشكل صحيح. إنه شبه سليم»، موضحاً أن عودة الصاروخ إلى الغلاف الجوي متوقعة “نحو السبت”.

مقالات ذات صلة