بعد حادثة سيارة تسلا.. إيلون ماسك يدافع عن خاصية القيادة الذاتية

بعد وفاة رجلين في حادث تحطم سيارة من إنتاج شركة “تسلا” تعتقد الشرطة أنه لم يكن أحد يقودها، قال رئيس الشركة إيلون ماسك إن نظام القيادة الآلية بالسيارة لم يكن في وضع التشغيل عند وقوع الحادث، وفقا للنتائج الأولية.

وكتب ماسك على تويتر يوم الاثنين، في أول رد فعل للشركة على الحادث الذي وقع في تكساس يوم السبت: “تظهر سجلات البيانات التي تمت استعادتها حتى الآن أن نظام القيادة الآلية لم يكن في وضع التشغيل”.


وكانت الشرطة قالت بعد التحقيقات الأولية إنها “متأكدة بنسبة 9ر99% تقريبا” من أن أحدا لم يكن خلف عجلة القيادة، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”.
وعُثر على أحد الرجلين في مقعد الراكب والآخر في المقعد الخلفي. واصطدمت السيارة بشجرة واحترقت بعد الحادث .

وتوجه محققو الحوادث من المجلس الوطنى الايركى لسلامة النقل الى مكان الحادث يوم الاثنين .
واعترفت الشرطة منذ البداية بأنه من غير الواضح ما إذا كان قد تم تشغيل نظام المساعدة في القيادة وقت وقوع الحادث .