في حادثة غريبة من نوعها : بعد أن إستفاق من الغيبوبة مريض كورونا يتحدث لغة جديدة

تعرض رجل مصاب بفيروس كورونا إلى آثار جانبية غريبة بعد قضائه أسابيع في غيبوبة وتقول زوجته: “عندما خلع القناع كانت له هذه اللهجة الغريبة، بدت وكأنها لهجة اسكتلندية”.

واستفاق واين أولدهام ليجد نفسه وهو يتحدّث بلكنة اسكتلندية، وفقا لصحيفة “ليفربول إيكو”، والتي ذكرت: “كافح واين أولدهام الفيروس مدة 11 أسبوعا، وتم نقله إلى المستشفى بتشخيص إصابته بفيروس كورونا في 5 أكتوبر، بسبب المضاعفات، ومن ثم دخل الرجل في حالة غيبوبة، بعد فصله عن جهاز التنفس الصناعي، بدأ أولدام يتحدث بلهجة غير عادية”.

من جانبه تحدّث الرجل للصجيفة عن معاناته المرضية قائلا:”عندما استيقظت، كنت مثل المجنون، وتحدثت بلكنة اسكتلندية، لم أستطع تحريك أي شيء، فقط رأسي قليلا، ويضيف بالقول: ” لقد أصبت بالشلل”.

وتم تأكيد وجود اللهجة من قبل زوجة واين أولدهام. وتتذكر المرأة أن زوجها لم يتعرف عليها على الفور. واشتكى من أنها لم تزره.

مقالات ذات صلة

إغلاق