وزير الدفاع : قد يتدخّل الجيش في الرديّف إذا اقتضت الضرورة

‏صرّح وزير الدفاع الوطني ابراهيم البرتاجي خلال الجلسة العامة المخصة لمناقشة ميزانية الوزارة مساء أمس الاثنين 30 نوفمبر 2020 أن قوات الجيش ليست مسؤولة عن حفظ النظام العام، إنما تتدخل لحماية المنشآت وخاصة إذا خرجت الأوضاع عن سيطرة قوات الأمن.

وأشار إلى أن الوضع العام بالبلاد يتسم بالهدوء الحذر، مؤكدا تسجيل ارتفاع في نسبة الاحتجاجات الاجتماعية في البلاد مما يستوجب البقاء في حالة تأهّب للتصدي للمهربين وللعمليات الارهابية وفق تقديره.

ولفت وزير الدّفاع إلى امكانية تدخل الجيش في منطقة الرديف من ولاية قفصة إذا تأكدت ضرورة ذلك، حسب تعبيره.

‏وقال ابراهيم البرتاجي إن ارتفاع وتيرة الاحتجاجات الاجتماعية يقتضي رفع درجة التأهب لتفادي أي انزلاقات خاصة في ظل التهديدات الارهابية، مبيّنا توجه الوزارة إلى وضع رؤية متكاملة للرفع من قدرات القوات المسلحة وتأهيلها.

مقالات ذات صلة