عندما فاجأ مارادونا الحكم علي بن ناصر بمنزله

زار الأسطورة الراحل الأرجنتيني دييغو ماردونا، تونس عام 2015، وكان له لقاء خاطف ومفاجئ مع الحكم التونسي علي بن ناصر 

وكانت الزيارة غير معلنة ولم يتم تغطيتها إعلاميا ولم يعلم التونسيون بها إلا بعد نشر النجم الأرجنتيني لصوره مع بن ناصر، بعد مغادرته البلاد

وقد كان بن ناصر حكم مباراة ربع النهائي في كأس العالم 1986 بالمكسيك بين الأرجنتين وإنكلترا، والتي فازت فيها الأرجنتين بهدفين مقابل هدف، بعدما احتسب الحكم التونسي هدفا غير قانوني لمارادونا.

الهدف غير القانوني سجله مارادونا بيده، وعندما سؤل عنه لاحقا أجاب بجملته الشهيرة “إنها لم تكن يدي، بل يد الله”

وكان علي بن ناصر قد حمل، في تصريحات سابقة، مسؤولية احتساب الهدف بالأساس لحكم الخط.

مقالات ذات صلة