جندوبة : موظفة بمندوبية التربية في السجن بتهمة الرشوة والتدليس

أكّدت مصادر صحفية، أنّ قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بجندوبة، أصدر بطاقة إيداع بالسجن في حق موظفة بالمندوبية الجهوية للتربية بجندوبة، وذلك لاستكمال التحقيق في ما وجّه لها من اتهام يتعلق بتسلّمها لرشوة وتدليس وثيقة وافتعالها والايهام بها لانتداب أحدى العاطلات عن العمل بصفة معلمة نائبة، وجاءت عملية الإيقاف على إثر شكاية تقدّم بها المندوب الجهوي  للتربية بجندوبة.

وحسب اسكندر الزغلامي الناطق الرسمي للمحكمة الابتدائية بجندوبة فإنّ النيابة العمومية تلقّت شكاية من قبل المندوب الجهوي للتربية بجندوبة يطلب فيه إثارة الدعوى ضد موظفة بعد أن تبيّن أن الإمضاء المضمّن بالوثيقة مدلّسا وأن المتهمة موظفة تعمل بإدارته بعد أن تقدمت له احدى الشاكيات مفيدة بأنها سلمت للموظفة مبلغا ماليا قيمته 2500 دينار مقابل انتدابها في سلك المعلمين النواب بإحدى المدارس الشاغرة بالجهة دون أن تتمكن من مباشرة عملها.

وعليه تولت المندوبية إشعار النيابة العمومية بإحدى الوثائق المدلّسة وقدمت شكاية في الغرض ضمنتها وثيقة تحمل امضاء المندوب الجهوي للتربية وختمه .

وكانت المندوبية قد فتحت بحثا إداريا وشكاية قضائية إستوجبت فتح بحث إنتهى في مرحلته الأولى بإصدار بطاقة إيداع بالسجن في حق الموظفة التي وجهت لها تهمتي الإرتشاء والتحيل والتدليس ومسك مدلس .

من جانبه، أكّد المندوب الجهوي للتربية بجندوبة أنّ الوثيقة المدلّسة تحمل إمضاء غير إمضائه وتاريخ الإصدار يتزامن مع يوم عطلة ( 14 جانفي 2020).

مقالات ذات صلة

إغلاق