منظمة الصحة العالمية : “على البشرية ان تستعد لوباء جديد “

أكدت منظمة الصحة العالمية أن على البشرية الاستعداد لوباء جديد، مشيرة إلى أن هذه المسألة ستكون ضمن جدول الأعمال خلال استكمال المؤتمر السنوي لجمعية الصحة العالمية الـ73.  

وذكرت: “لقد رأينا خلال العام الماضي أن البلدان التي لديها بنية تحتية صحية قوية تتعلق بالتأهب للطوارئ تمكنت من التحرك بسرعة لاحتواء فيروس (سارس – كوف- 2) والسيطرة عليه”.


في القسم الثاني للدورة الثالثة والسبعين للجمعية، التي انعقد القسم الأول منها في جنيف في مايو الماضي، من المقرر تبني قرار “بشأن تعزيز الاستعداد للحالات الصحية العاجلة”.


وتدعو مسودة الوثيقة المكونة من سبع صفحات الدول إلى “إعطاء الأولوية على أعلى مستوى سياسي” لتحسين التأهب للطوارئ.


كما تشير إلى الحاجة إلى ضمان “مكافأة مناسبة” للمهنيين الصحيين، وأهمية تدريب العاملين الصحيين و”تعزيز دور العاملين المحليين في المجال الطبي”.


ودعت المنظمة العالمية، على ضرورة ضمان أن تكون “جميع البلدان مجهزة بشكل أفضل لاكتشاف (كوفيد – 19) وغيره من الأمراض المعدية الخطيرة والاستجابة لها”.


ومن جهة أخرى، تعتقد منظمة الصحة العالمية أن المجتمع العالمي قادر على هزيمة الوباء من خلال العلم والتضامن.


وقال البيان إن وباء الفيروس التاجي على الرغم من أنه يمثل أزمة عالمية، إلا أن “العديد من الدول والمدن نجحت في تفادي العدوى والسيطرة على انتقالها باستخدام نهج شامل قائم على الوقائع”.

مقالات ذات صلة

إغلاق