الإتحاد الاروبي : ندعو لـ”الحوار بين الأديان”بعد هجوم نيس..!

أكد قادة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى ان الحوار بين الأديان هو الحل الوحيد، بعد هجوم في مدينة نيس الفرنسية، قالت السلطات الفرنسية إنه عمل إرهابي.

وذكر في بيان لقادة الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس: “ندعو قادة العالم للسعي إلى الحوار والتفاهم بين المجتمعات والأديان، وليس إلى الانقسام”.

ودان زعماء دول الاتحاد هجوم نيس، معتبرين إياه “هجوما على قيمنا المشتركة”، وقدموا التعازي للشعب الفرنسي.

وأكد الزعماء على ضرورة مواصلة محاربة الإرهاب والتطرف.

جونسون : المملكة المتحدة تقف بثبات مع فرنسا ضد الاهاب

ويأتي ذلك بعد هجوم مسلح بسكين على المجتمعين بكنيسة في مدينة نيس جنوبي فرنسا، أسفر عن مقتل 3 أشخاص وإصابة عدد من الآخرين. وقالت السلطات إن المهاجم كان يردد “الله أكبر” أثناء الهجوم.

وارتكب الهجوم على خلفية ردود فعل غاضبة في الدول المسلمة على نشر رسوم مسيئة للنبي محمد في فرنسا وتصريحات الرئيس إيمانويل ماكرون بشأن “التطرف الإسلامي” في أعقاب قتل معلم فرنسي كان يعرض تلك الرسوم أثناء دروسه.

مقالات ذات صلة

إغلاق