البنتاغون : نقوم بتطوير صواريخ فرط صوتية لمقاتلات “إف-18”..!!

أكد البنتاغون أنه يعمل على تطوير صاروخ مجنح فرط صوتي يطلق من المقاتلات من نوع “إف-18″، المنشورة على حاملات الطائرات بحلول عام 2028.

وذكرت جيليان بوسي مديرة المكتب شؤون الانتقال إلى الأسلحة فرط الصوتية للبنتاغون: “نحن نعمل على نموذج خاص بالقوات البحرية، متكامل مع عمليات “إف-18″ التي تنطلق من حاملات الطائرات”

و قالت : “لدينا عقد مع شركة “بوينغ” لتطوير نسخة متقدمة فرط صوتية من الصواريخ”.

من جهته، قال القائم بأعمال نائب مساعد وزير الدفاع الأمريكي مارك ليويس، إن تسليم الصواريخ للقوات البحرية من المتوقع أن يبدأ بحلول عام 2028.

ياسمين. إف .إم

مقالات ذات صلة

إغلاق