الجزائر: دعوى قضائية يرفعها محامون ضد طبيبة بـ “جرم الإساءة للرسول الكريم”

قام مجموعة من المحامين في الجزائر برفع دعوى قضائية ضد الطبيبة أميرة بوراوي بسبب تعليقات صدرت عنها في مواقع التواصل الاجتماعي، وصفت بالمسيئة للنبي محمد.

وقالت هذه المجموعة إن الدعوى القضائية تم إيداعها باسم مواطن في بلدة وادي الرمان لدى المحكمة المحلية. وأوضح المحامون لقد “قمنا اليوم (…) بإيداع شكوى جزائية ضد المسماة بوراوي أميرة عن جرم الإساءة للرسول الكريم، طبقا لأحكام المادة 144 مكرر 2 من قانون العقوبات”. وبرأيهم فإن المعنية بالدعوى القضائية “…في منشورها الأخير، تعمدت الاستهزاء والإساءة لشخص الرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام”.

وبهذه الشكوى، يضيف المحامون، “يبدأ فصل جديد من فصول تحرك أصحاب الحق ضد من يستغلون أي فرصة للطعن في الدين والمقدسات والأنبياء والصحابة…سكوتنا عنهم دهرا جعلهم يعتقدون أنهم أصحاب حق بل متنورون ونحن متخلفون”.

ويضيف بيان المحامين، “الآن، العدالة بيننا وهي من تعطي كل ذي حق حقه”.

يحدث ذلك في أجواء متوترة نسبيا على خلفية الجدل القائم بشأن مضمون التعديلات التي تم إدخالها على الدستور، لاسيما ما يتعلق منها بالإسلام والأمازيغية وإمكانية تدخل الجيش خارج حدود البلاد، والذي سيجري الاستفتاء عليه يوم 1 نوفمبر المقبل.

ياسمين .إف .إم

مقالات ذات صلة

إغلاق