السفارة الفرنسية بتونس : مستشارة السفير تهدد ” سأغادر تونس إذا لم تُرفع الحصانة عن راشد الخياري” (صور)

دونت المستشارة “مادلين برقر بن ناصر” اليوم الاحد 18 اكتوبر 2020 في حسابها الرسمي على فايسبوك مهددة بمغادرة تونس في حال لم تتم محاسبة النائب راشد الخياري و رفع الحصانة عنه  بسبب موقفه من حادثة قطع رأس أستاذ في فرنسا قرب منطقة كونفلان سان أونورين، قرب العاصمة الفرنسية باريس والتي جدت مساء أول أمس الجمعة.

وقالت المستشارة، تعليقا على تدوينة الخياري، إنها ”لم تعد تعرف تونس بلد التسامح”.

وجاء في هذه التدوينة الواردة على الصفحة الخاصة بالخياري: “الإساءة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، هي أعظم الجرائم وعلى من يقدم عليها تحمّل تبعاتها ونتائجها دولة كانت أو جماعة أو فرد”.
وقال الدالي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء إن هذه التدوينة “قد تُكيّف قانونا على أنها جريمة إرهابية، طبق القانون التونسي لمكافحة الإرهاب، لما قد تشكله من تمجيد وإشادة بتلك العملية الإرهابية.

مقالات ذات صلة

إغلاق