الدكتور بوجدارية يحذّر : ”قد نصل إلى مرحلة ناس مطيشا في القاعة ومعندهاش أوكسجين”

فى تصريح اعلامي للدكتور رفيق بوجدارية اليوم الخميس 15 أكتوبر 2020، حذر التونسيين من الوصول إلى سيناريو ” ناس مطيشا في القاعة ومعندهاش أوكسجين”
ودعا الدكتور بوجدارية التونسيين إلى ضرورة التقيد والإلتزام بالإجراءات الوقائية من تباعد جسدي وارتداء الكمامات واستعمال الصابون والجال المطهّر لتفادي الوصول إلى هذا السيناريو.

وأوضح الدكتور أن الوقاية الفردية ستمنحنا إمكانية تفادي هذا السيناريو وستمكننا من التحكم في المنظومة الصحية وذروة الإصابات بفيروس كورونا لكي لا تشهد المؤسسات الصحية اكتظاظا كبيرا وارتفاعا في عدد المرضى الذين يجب ايواءهم في المستشفيات.

مقالات ذات صلة

إغلاق