بعد 170 عاما : الجزائر تسترجع من فرنسا رفات لقادة من المقاومة الشعبية (فيديو)

أكّد رئيس الجمهورية الجزائرية عبد المجيد تبون اليوم الخميس 2 جويلية 2020، خلال حفل تقليد الرتب لضباط الجيش الوطني الشعبي أن طائرات عسكرية للقوات الجوية الجزائرية ستحط غدا إن شاء الله بمطار الدولي الجزائري “هواري بومدين” قادمة من فرنسا و على متنها رفات 24 من قادت المقاومة الشعبية الجزائرية و رفاقهم ضد الاستعمار الفرنسي .

و تابع الرئيس عبد المجيد تبون انه جاء اليوم لينالوا حقهم الطبيعي في الدفن مع باقي شهداء الوطن بعد 170 سنة من الحرمان  وأكد على ان الدولة عازمة على استرجاع كافة رفات أبطال الجزائر و من بين الرفات التي سيتم استرجاعها رفات الشهيد الشريف بوبغلة و رفات الشيخ أحمد بوزيان زعيم مقاومة “الزعاطشة.

و قال تبون في هذا الشأن : “بعد ساعات، ومع إطلالة الجمعة المباركة، ستحط بإذن الله في مطارِ هواري بودين الدولي، طائرة عسكرية من قواتنا الجوِية، قادمة من فرنسا وعلى متنها رفات 24 من قادة المقاومة الشعبية ورِفاقهم من جل مناطق الوطن، مضى على حرمانهم من حقهم الطبيعي والإنساني في الدفن أكثر من 170 سنة، يتقدمهم الشريف بوبغلة والشيخ أحمد بوزيان، زعيمِ انتفاضة الزعاطشة، والشريف بوعمار بن قديده ومختار بن قويدر التيطراوي وإِخوانهم، من بينهم جمجمة شاب مقاومٍ لا يتعدى عمره 18 سنة من قبيلة بني مناصر يدعى محمد بن حاج، و ستلتحق بهذه المجموعة الأُولى باقي رفات الشهداء المنفيين أمواتا، فالدولة عازمة على إتمامِ هذه العملية حتى يلتئم شمل جميعِ شهدائنا فوق الأرض التي أَحبوها وضحوا من أجلها بأعز ما يملكون”.

مقالات ذات صلة

إغلاق