رياض ومحاضن الأطفال تستأنف نشاطها العادي

أكدت وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن، اليوم الخميس 18 جوان 2020، في بلاغ لها، أنّه تقرّر إستئناف نشاط مؤسسات الطفولة العمومية بصفة عادّية واعتماد طاقة الاستيعاب العاديّة بالنسبة للقطاع الخاص (رياض ومحاضن الأطفال، والمحاضن المدرسية، ونوادي إعلامية ونوادي أطفال).

و يرخّص لهذه المؤسسات فتح الفضاءات المخصّصة للأكل وإعداد الغداء للأطفال شرط احترام التناوب على الأكل في شكل مجموعات صغرى.

و قال بخصوص استئناف النشاط الصيفي، أكدت الوزارة أنه يتعيّن على المؤسسات تطبيق ما جاء بالبروتوكول الصحيّ الذي ينصّ على إحترام جميع التدابير الوقائية المتعلّقة بالحماية والتوعية ونظافة اليدين والتباعد الجسدي، إلى جانب ممارسة أنشطة السباحة في البحر والمسابح المراقبة، مع التأكيد على منع استعمال المسابح المطاطيّة بالمؤسسات.

هذا و أكدت الوزارة أنّه تمّ تحيين دليل “اجراءات التوقي من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 بمؤسسات الطفولة” بعد التنسيق مع وزارة الصحة والمرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجّدة، مشيرةً إلى أن مصالح التفقد والإرشاد بالجهات تتولّى مراقبة مدى التزام المؤسسات بتطبيق الاجراءات والتدابير الوقائية المنصوص عليها بالبروتوكول الصحّي.

مقالات ذات صلة

إغلاق