الأمم المتحدة : “الآن عاد إلى طبيعته مجددا.. الآن أغلق ثقب الأوزون.”

أكّدت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة اليوم الجمعة 1 ماي 2020، إن تآكل طبقة الأوزون فوق القطب الشمالي بلغ مستوى قياسيا في مارس وهو الأكبر منذ 2011 لكن الثقب أغلق الآن.

وصرحت كلير نوليس المتحدثة باسم المنظمة، في إفادة في جنيف بأن هذه الظاهرة التي تحدث في الربيع بنصف الكرة الأرضية الشمالي ناجمة عن المواد التي تستنفد الأوزون في الجو وعن الشتاء القارس في الطبقة العليا من الغلاف الجوي.

وتابعت: “يحدث هذان العاملان معا مستوى عاليا من تآكل طبقة الأوزون بشكل أسوأ مما شاهدناه في 2011”.

وأضافت “والآن عاد إلى طبيعته مجددا.. أغلق ثقب الأوزون”.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان انخفاض مستوى التلوث خلال جائحة فيروس كورونا قد لعب دورا، قالت “الأمر غير مرتبط على الإطلاق بكوفيد”.

المصادر
(رويترز.)

مقالات ذات صلة

إغلاق