بيل غيتس يستقيل من مايكروسوفت و يتوجه للعمل الخيري تجنبا لتتحقق مخاوفه بوفاة 10 ملايين في إفريقيا بسبب كورونا

أعلن أحد مؤسسي شركة مايكروسوف، و الملياردير الذي يحتل مكانة متقدمة بين نخبة الأغنى في العالم بيل غيتس، خبر تنحيه عن مجلس إدارة الشركة لكي يتمكن من التفرغ لمتابعة مشاريعه وأنشطته الخيرية. ّ
وقال غيتس، إنه يريد التركيزعلى نشاطات تتعلق بالصحة العالمية، والتنمية، والتعليم، ومعالجة تغير المناخ و مجابهة فيروس كورونا خاصة في إفريقيا.
وقبل نحو شهر تحديدًا في منتصف فيفري الماضي، أبدى بيل جيتس مؤسس شركة ميكروسوفت تخوفه من ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا في إفريقيا نظرًا لضعف التجهيزات الصحية، مشيرًا إلى إمكانية انتشاره سريعًا، ما قد يؤدي إلى مقتل نحو 10 ملايين شخص.
وخلال المؤتمر العلمي حينها، أوضح بيل جيتس أن المخاوف تتزايد من انتقال العدوى إلى بلدان جنوب الصحراء الكبرى في القارة الإفريقية ما يمكنه أن يتسبب في تفشٍّ كبير للوباء في المنطقة التي تعاني من أنظمة صحية متردية لا يمكنها الصمود أمام انتشار فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

إغلاق