مغادرة الشيخ المصاب بفيروس كورونا لتونس وعودته لمدينة ستراسبورغ الفرنسية .. لتبقى 4 حالات مؤكدة فقط

قالت مصادر  محلية وجهوية مسؤولة أن الشيخ (73سنة) الذي أعلنت عشية اليوم وزارة الصحة التونسية عن تأكد إصابته  بفيروس كورونا بجهة بنزرت  قد غادر البلاد متجها لمقر إقامته بمدينة ستراسبورغ الفرنسية على متن الطائرة في رحلة الساعة السابعة وعشر دقائق من مساء اليوم . مضيفة في تصريحات خصت بها مراسل الاذاعة التونسية طارق الجبار.مساء اليوم  أن السلطات المتداخلة التونسية تولت بدورها إبلاغ نظيرتها الفرنسية بشأنه من أجل اتخاذ الإجراءات الطبية الواجبة في مثل حالته. وفي ذات السياق اكد المدير الجهوي للصحة ببنزرت جمال الدين السعيداني انه بعد  تعذر التواصل اليوم مع المريض ،أكد لهم  صهره أن ابنة الشيخ كانت قدمت من مدينة ستراسبورغ يوم امس وتولت اليوم اصطحاب والدها والعودة به للمدينة الفرنسية . مشيرا أن مصالح خلية اليقضة والترصد الطبية بلجنة مجابهة الكوارث الطبيعية وتنظيم النجدة بولاية بنزرت، انطلقت منذ تاكد اصابة الشيخ  في تقصي واقعة الحال وكل من التحم به وتنفيذ بروتوكول التوقي والعلاج اللازمين في مثل هذه الوقائع. يشار أن الشيخ المصاب بفيروس كورونا كان قدم من مدينة ستراسبورغ منذ 10 ايام قبل أن يتم التفطن لاممانية اصابته بفيروس كورونا من قبل الطاقم الطبي وشبه الكبي لاحد المصحات الخاصة الواقعة بمدينة بنزرت لدى اتصاله بهم من اجل التداوي .
ويشار إلى أنّ المعني بالأمر قدم مؤخرا من سترازبورغ  ويبلغ من العمر 85 سنة، وقد تمّ اخضاعه للفحوصات التي اثبتت اصابته بالفيروس.
وأشار المصدر نفسه أنّ حالة من الهلع سادت في المطار  بعد التأكد من امتطائه الطائرة المتجهة الى سترازبورغ ، مشيرا إلى أنّه لم يلتزم بالحجر الصحي المفروض عليه معرضا حياة المسافرين واعوان وموظفي المطار للخطر.

مقالات ذات صلة

إغلاق