بعد أن نشر صورته في مطعم فاخر بمدينة الأنوار / عبد اللطيف العلوي يعلّق : باريس مدينة عاهرة مكابرة

في تعليق على الزيارة التي أداها الى باريس، والتي أثارت الكثير من الجدل، قال النائب عن ائتلاف الكرامة عبد اللطيف العلوي أن باريس ليست بلد النور ولا الملائكة ولا هي أمّ الدنيا ولا أيّ نيلة.
هي مدينة عاهرة ومكابرة، لا أكثر ولا أقلّ ، كلّ بناءاتها ومعالمها وطرقاتها وزينتها لا أرى فيها سوى دماء الأفارقة. لم أستطع أن أجبر نفسي على الإعجاب بها أو الانجذاب إليها في أيّ شيء!
وأضاف العلوي في مثل هذا البرد، أفتقد صباحات أمّي…منذ الغلس، كانت تستقبل الفجر البارد بقلب أدفأ من الحليب السّاخن، تحضّر العجين، ثمّ تمدّ يديها المتجمّدتين إلى الحطب فتقدح ناره، وتنصب ” الغنّاي”… حين نستيقظ، تاتينا بخبزة الفطير إلى الفراش ملفوفة في منديل كي لا يذهب وهجها وبخارها، نكشف عن طرفها وننغمس في لذّة الحياة، لذّة الأمومة السّاخنة التي تخبرك كلّ صباح بلا كلمات أنّك سيّد العالم .

مقالات ذات صلة

إغلاق