أول حالة وفاة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة الأمريكية

توفي مريض مصاب بفيروس كورونا الجديد في ولاية واشنطن ، وفق ما أعلنه مسؤول صحي حكومي يوم السبت ، وهو أول وفاة بسبب الفيروس في الولايات المتحدة.
وأشارت وكالة “أسوشيتيد برس” نقلا عن مسؤولين حكوميين، أن الوفاة سجلت في ولاية واشنطن.
وسبق للمركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن أعلن أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، قد بلغ 62.
وجاءت هذه الوفاة بعد أن حذر مسؤولو وزارة الصحة الأمريكية من أن الفيروس بدأ بالانتشار داخل البلاد من شخص لآخر دون صلة بأي رحلات أجنبية.
وأكد المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها أمس الجمعة، تسجيله ثلاث إصابات مؤكدة لدى أشخاص لم يسافروا إلى خارج البلاد.
وأشار أنتوني فوسي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية التابع لمعهد الطب الوقائي في الولايات المتحدة إلى أن الأمور باتت معقدة، وقال: “من الصعب للغاية تتبع المصدر الأساسي” للإصابات الجديدة بالفيروس في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة