في موكب تسليم السلطة / الشاهد للفخفاخ : ”قلبي معك”

تمّ صباح الجمعة 28 فيفري 2020، تنظيم موكب تسلّم وتسليم السلطة بين رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد ورئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ.
وفي كلمة ألقاها بالمناسبة أكّد رئيس الحكومة يوسف الشاهد أنه كان مستعدّا منذ أشهر لهذه اللحظة وقال “هذه لحظة تاريخية، لحظة التداول السلمي على السلطة وكنت مستعدّا لها فمنذ مدّة يقولولنا الحكومة سترحل الأسبوع القادم لذلك أنا فرحان بهذه اللحظة”، هذا وأعلن الشاهد أنه سيبقى على ذمة رئيس الحكومة الجديد.
وجدّد الشاهد تأكيده على أنه سعيد بتسليم الأمانة لرئيس حكومة ”يؤمن بمدنية الدولة ومن جيله وسيواصل العمل على بناء جيل سياسي جديد يده نظيفة ويؤمن بالديمقراطية” على حد تعبيره، كما توجه بالشكر لكل من عمل معهم والي جانبهم، وللمنظمات الوطنية والأحزاب معبّرا عن فخره بأن كانت له الفرصة لتحمل هذه المسؤولية في فترة حساسة من تاريخ البلاد.
وخاطب الشاهد الفخفاخ قائلا “قلبي معاك سيّدي رئيس الحكومة فإذا حاربت الفساد سيقول أنك انتقائي وتقوم بتصفية الحسابات وإذا كنت في انسجام مع رئيس الجمهورية سيقولون عنك وزيرا أول وإذا عملت وثابرت واذا طبقت الدستور باش تولي متمرد..واذا دشنت مشروع او زرت جهة باش يقولو تخدم في صورتك…واذا اتجهت نحو الاصلاح كل واحد باش يقلك ابدا صلح عند الاخر…” وإذا قاومت سيبدؤون في الحديث عن اسقاط الحكومة لذلك قلبي معاك”.

مقالات ذات صلة