إنفجار في منزل بوزلفة : إصابات في صفوف العاملات و المصنع مخالف للقانون !

أكدت مصادر من الحماية المدنية بنابل، أن انفجار جدّ اليوم الخميس 27 فيفري 2020، في إحدى المصانع بمدينة منزل بوزلفة و المختص في صناعة الألعاب المعدة للتصدير.
وتسبب الانفجار في نقل عدد من العاملات إلى المستشفى  الحروق البليغة بتونس العاصمة كما تم نقل 11 عاملة إلى مستشفيات منزل بوزلفة و بني خلاد.
وأوضحت مصادر على عين المكان ، أن الـ 10 حالات التي تم نقلها إلى مستشفى منزل بوزلفة ، تعرضت فقط الى حالة فزع ، غادرت جميعها المستشفى المذكور ، في حين أن هناك امرأة حامل تم نقلها الى مستشفى بني خلاد لتلقي العلاج ، مشيرا إلى أن بقية الحالات الـ 5 التي تم توجيهها لمستشفى الاصابات والحروق البليغة ببنعروس ، جميعها تعاني من حروق من الدرجة الأولى تمت معالجتها وغادرت نظرا  لأنها حالات لا تتطلب المكوث بالمستشفى .
و كشف المدير الجهوي للحماية المدنية بنابل لطفي بن علية ، في تصريح صحفي، اليوم الخميس 27 فيفري 2020 ، أنه وعلى اثر الانفجار الذي جد صباحا بأحد المصانع  المختصة في صنع الالعاب والذي اسفر عن اصابة 16 عاملة ، تم التثبت من وثائق المصنع المذكور وهو على ملك أجنبي ، وتبين أنه لا يمتلك شهادة وقائية لممارسة النشاط المذكور.
كما أكد  المدير الجهوي للحماية المدنية بنابل أنه سيصدر في حق هذا المصنع استشارة بالغلق سيتم النظر فيها مع والي نابل إلى حين استكماله الوثائق القانونية للنشاط.


مقالات ذات صلة

إغلاق