البنك الدولي : نصف مليون تونسي يعيشون على 4 دنانير فقط في اليوم.

كشف البنك الدولي في تقرير أعده أن تونس من الدول الاشد فقرا في شمال افريقيا و الشرق الاوسط حيث تم وصف الفقر بانها حالة كل من يعيش بأقل من 20.3 دولار (9 دنانير) في اليوم في البلدان متوسطة و ضعيفة الدخل أما صفة الفقر المدقع، فتقع على من يعيش على أقل من 90.1 دولار (5 دنانير و نصف) للفرد في اليوم. 

 ووفقا للتقرير، فإن هناك أكثر من 9.1 مليار شخص، أو 2.26 %من سكان العالم يعيشون على أقل من 20.3 دولار للفرد في اليوم، كما أن هناك نحو 46 %من سكان العالم يعيشون على أقل من 50.5 دولار للفرد في اليوم.

و في خصوص الشرق الأوسط وشمال إفريقيا فان اليمن و مصر و العراق و تونس و الاردن و المغرب هي من اشد البلدان فقرا في المنطقة.

و تاتي تونس في المرتبة السادسة اذ تصل نسبة السكان الواقع تحت خط الفقر المحلي في تونس إلى 2.15 %من إجمالي عدد السكان، حيث يعيش نصف مليون تونسي على 4 دنانير فقط في اليوم.
وبحسب الدراسة فإن أكثر المناطق تضررا هي منطقة الوسط الغربي إذ تتجاوز فيها نسبة الفقر 45 ،%وذلك في معظم معتمدياتها وخاصة منها التابعة لولاية القصرين، لا سيما معتمديات حاسي الفريد و جلمة و الرقاب وبئر الحفي و ماجل بالعباس و حيدرة و المزونة وسوق الجديد بحكم بلوغ النسب فيها في المعدل 53.% .

و خلصت الدراسة إلى أن ضعف الاستثمار العام في الصحة والتعليم ورغم ذلك من البرامج الاجتماعية يؤدي و إلى حد بعيد إلى زيادة الفقراء بشكل مطرد، خصوصا أن الاهتم بالأسباب البنيوية للفقر في تونس ضعيف للغاية،

مقالات ذات صلة

إغلاق