ميركل تدعوا سعيّد و تبون لمؤتمر برلين حول ليبيا.

تلقى رئيس الجمهورية قيس سعيد، و أخيه الجزائري عبد المجيد تبون اليوم الاثنين 06/01/2020، مكالمة هاتفية من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، حسبما أفاد  به بيان رئاسة الجمهورية. وجدّدت المستشارة الألمانية بالمناسبة تهانيها لرئيسي الجارتين بالفوز في الانتخابات الرئاسية وأطيب التمنيات بمناسبة حلول السنة الجديدة، كما وجهت مجددا الدعوة لأداء زيارة رسمية إلى ألمانيا. وتمّ خلال هذا الاتصال التعرّض إلى مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية، وخاصة الوضع في ليبيا ومسار مؤتمر برلين. وجدّد رئيس الدولة (قيس/عبد المجيد تبون) والمستشارة الألمانية الحرص على ضرورة إيجاد حل سلمي للأزمة الليبية وتشريك كل الأطراف المعنية بما في ذلك تونس و الجزائر، مع التأكيد على التمسك بالشرعية الدولية.
وقد كانت هذه المحادثة فرصة للتطرّق إلى مبادرة السلام التي تمت في تونس بجمع عدد من رؤساء القبائل والمجالس الاجتماعية لبحث سبل المصالحة ووضع مشروع دستور للمرحلة القادمة في ليبيا، وهي مبادرة سبق لألمانيا أن نجحت فيها حين جمعت الفرقاء في أفغانستان في المجلس المعروف بــ “اللويا جيرغا” لحل الأزمة الأفغانية، وهذا المجلس هو الذي وضع الدستور الأفغاني الحالي.

مقالات ذات صلة

إغلاق