إنقلاب حافلة في عمدون : وفاة أكثر من 22 شخصا وإصابة 21 آخرين.

أعلنت وزارة الداخلية أن حادث مرور جد صباح اليوم على مستوى منطقة “عين السنوسي” من معتمدية عمدون ولاية باجة تتمثل صورته في سقوط حافلة، تابعة لأحد وكالات الأسفار الخاصة، كانت تقل 43 شخصا في اطار رحلة سياحية ترفيهية من تونس العاصمة في اتجاه عين دراهم، في مجرى وادي بعد تجاوزها لحاجز حديدي.وقد تمت مباشرة عمليات الانقاذ من طرف وحدات الحماية المدنية وهياكل الصحة العمومية. وتتمثل الحصيلة الأولية للحادث في وفاة 22 شخصا وإصابة 21 اخرين تم نقلهم الى مستشفيات عمدون وباجة لتلقي الاسعافات الضرورية. وقد تم التنسيق في هذا الإطار مع الهياكل المعنية بوزارة الصحة العمومية لتسخير الاطار الطبي الضروري لذلك، حسب نص البلاغ.وتجدر الاشارة الى انه تم تكوين خلية أزمة لمتابعة الموضوع على مستوى مصالح وزارة الداخلية.

هذا و أفادت وزيرة الصحة بالنيابة سنية بالشيخ في تصريح إذاعي اليوم الأحد، أن جرحى حادث إنقلاب حافلة في منطقة عمدون من ولاية باجة، قد نقلوا إلى أقسام الإستعجالي في مستشفيات ولايات الشمال الغربي، في إنتظار نقلهم إلى مستشفيات العاصمة.وأكدت الوزيرة وضع خلية أزمة للغرض وتجنيد الطاقم الطبي وشبه الطبي في مختلف المستشفيات، مع تنقل أطباء إلى باجة لمرافقة عملية نقل المصابين. كما أشارت إلى أن حالة عدد من الجرحى حرجة. 

علما أن هذه المنطقة التي جد بها الحادث شهدت عدة حوادث مماثلة.

مقالات ذات صلة

إغلاق