عامر العريض: العادي في الديمقراطيات أن تكون وزارات السيادة للأحزاب الفائزة.

قال عامر العريض اليوم السبت 23/11/2019 أنّ رئيس الحكومة المكلف هو من يقرّر من يكون في وزارات السيادة و أنه في الديمقراطيات العادية وزارات السيادة كغيرها من الوزارات تكون للأحزاب الفائزة، مستدركا أنه في الديمقراطيات الناشئة مثل الديمقراطية في تونس تكون على رأس وزارات السيادة ( الداخلية، الدفاع، الشؤون الخارجية والعدل ) كفاءات مستقلة و الوزارات الأخرى يكون على رأسها كفاءات من الأحزاب. و أضاف في تصريح إذاعي اليوم أن هناك مشاركة واسعة من الأحزاب التي عبرت عن استعدادها للمشاركة في مشاورات تشكيل الحكومة و كذلك المنظمات الوطنية و أن الحكومة القادمة ستحظى بدعم من حركة النهضة. هذا و ستكون حكومة الحبيب الجملي أمام مجلس نواب الشعب قبل 15 ديسمبر القادم للمصادقة عليها.

مقالات ذات صلة

إغلاق